إيمانويل ماكرون يصل إلى بغداد لدعم حكومة مصطفى الكاظمي و” سيادة العراق”

16:27

وصل الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، إلى العاصمة العراقية بغداد في بادرة لدعم حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وهو أول مسؤول أجنبي كبير يتوجه إلى بغداد بعد تولي الكاظمي منصبه في مايو/أيار.

وكان وزير الخارجية الفرنسي، جان-ايف لو دريان، قد زار العراق في يوليو/تموز وقال وقتها إنه يريد أن تقف فرنسا إلى جانب العراق داعمة قواتها في قتالها بقايا تنظيم الدولة الإسلامية.

وتواجه الحكومة العراقية الجديدة عدة تحديات كبيرة، من بينها السيطرة على الجماعات المسلحة، وانخفاض أسعار النفط.

وتأتي زيارة ماكرون إلى بغداد بعد رحلته إلى بيروت، التي استغرقت يومين. ولم يعلن عن الزيارة إلا الثلاثاء مساء، مع تكتم المسؤولين في باريس وبغداد على ترتيباتها لأسباب أمنية.

https://www.bbc.com/arabic/middleeast-53986590

Wordpress Social Share Plugin powered by Ultimatelysocial